مزرعة الهجان

تأسست مزرعة الهجان فى عام 2012 فى وادى النطرون على بعد 100 كيلو متر من القاهرة – بجمهورية مصرالعربية، وتعود ملكيتها الى السيد خالد الهجان و عائلته، و يديرها السيد خالد الهجان (مؤسس مجموعة الهجان)، وتهدف المزرعة الى الانتاج الزراعى عالى الجودة عبر تطبيق اعلى معايير سلامة و جودة الانتاج الزراعى الدولية، كما تتطبق احدث برامج المحافظة على البيئة و المسئولية الاجتماعية بمراعاة المعايير الدولية.
“من سباسة مزرعة الهجان التخصص في الانتاج. و قد اختارت ادارة المزرعة التركيز على ثلاثة منتجات فقط و انتاجها بجودة عالية، و هى: التمور، و المانجو، و الرمان. و حصلت المزرعة على شهادات الجودة العالمية من ضمن برنامجها فى تجهيز المنتجات للتصدير و السوق المحلى.

تعتمد مزرعة الهجان على المياه الجوفية للرى فى المزرعة. و قد اثبتت التحاليل الدورية على جودة المياه المنتجة من الابار و قلة الاملاح فيها.
و تعتمد المزرعة كذلك على الرى بالتنقيط، حيث تضخ المياه المنتجة من الابار فى الشبكة الحالية لروى بنقاطات ذات سعات مختلفة طبقا لاجتياجات الرى لكل محصول.
لقد تبنت مزرعة الهجان فى السنيتن الاخيرتين السماد السائل لتسميد الاشجار. فقد تمت تجربته بنجاح شديد، ثم بدات عمليات الاستفادة منه اقتصاديا حتى الوصول الى معدلات طيبة من التوفير فى استخدام السماد السائل و المحافظة الكاملة على حالة الاشجار و جودة الثمار المنتجة. و بدات مزرعة الهجان فى استخدام المكافحة الحيوية بالاضافة للمكافحة العادية. فقد استخدمت عدة مفرسات و مبيدات حيوية اثبتت نجاح طيب فى المزرعة، مع توفير فى العمالة المطلوبة للمكافحة، و الحصول على ثمار ذات جودة عالية، مع الالتزام الكامل لنسب المتبقيات الدولية فى المحاصيل طبقا لاعلى مستويات فى اوروبا.

قطاع النخيل

يعتبر نخيل التمور من اهم الزراعات فى مزرعة الهجان و من اهم المحاصيل التى تنتج فى المزرعة. و قد تم زراعة مساحة طيبة من كل من نخيل المجدول و البرحى و سيتم التوسع فيها اكثر لتكون الزراعة الرئيسية فى المزرعة. يبدا انناج التمور بجدوى اقتصادية فى مزرعة الهجان ابتداءا سنة 2020.   و يزرع النخيل فى بعض الحوش لوحده منفردا و فى البعض الاخر مع المانجو، خاصة البرحى. و ذلك للفائدة العظيمة التى يضيفها النخيل للمانجو من خلق مناخ انسب للمانجو و زيادة انتاجها.

تعتمد مزرعة الهجان فى كل زراعتها لنخيل التمور على شتلات انسجة بالاعضاء المباشرة و مستوردة من فرنسا. و قد تم زراعة 80% من شتلات نخيل التمور فى حجم الطوربيدو (حوالى 30 سم و باوراق عادية) و اثبت نجاح كبير فى زراعته، مع الفائدة الاقتصادية و نسب خسارة ضعيفة جدا جدا. و تم زراعة اصناف اخرى بكميات بسيطة للتجربة و دراسة الملائمة المناخية لهذه الاصناف قبل التوسع فيها، مثال: الخلاص، السكرى، الصقعى، الشيشى، رزيز، نبتة سيف، خضراوى، و غيرهم.

قطاع المانجو

يعتبر المانجو من المحاصيل الرئيسية فى مزرعة الهجان. فقد تم زراعة اصناف المانجو المختلفة، و بدا انتاجها بنجاح و كذلك تسويقها. و فى مرحلة لاحقة ثم التوسع فى زراعاتها و اضافة اصناف اخرى. و اخيرا تمت اضافة المانجو و النخيل سويا فى بعض الحوش بالمزرعة.
اصناف المانجو المزروعة: ياسمينا روزا، سنسيشن، اوستين، نم دوك ماى، شيلى، نعومى، كيت، كنت، و جوا.
و تزرع المانجو فى حوش مجهزة بتكعيبات خشبية لتوفير حامل الثمار و الحماية الجانبية من الرياح، و كذلك اضافة رشاشات رزاز (mist) فوق زراعات المانجو لحمايتها من الصقيع و الحرارة العالية.

قطاع الرمان

زراعة الرمان فى مزرعة الهجان كانت اول زراعة فى عام 2012. هذه الاشجار وصلت الى اقصى انتاجيتها و شهدت زيادة عالية فى معدلات انتاجها فى السنين الاخيرة.
الصنف المزروع فى مزرعة الهجان هو الوندرفول، و انتاجه من اخر شهر سبتمبر حتى منتصف نوفمبر. ووصلت جودة الثمار، من حيث الحجم، و اللون من الداخل و الخارج، و كذلك جودة القشرة الخارجية الى المستوى العالمى. فقد تم تصدير ثمار الرمان من الهجان الى الاسواق الوروبية و فى الشرق الاقصى.

الجودة و الشهادات الدولية

تحرص مزرعة الهجان على اتباع المواصفات العالمية و المعاملات الزراعية لتكون على اعلى مستوى للحصول على جودة الثمار، و سلامة الغذاء، و كذلك الحصول على الشهدات العالمية لها.
فقد حصلت مزرعة الهجان، و استمرت فى الحصول، على شهادة المعاملات الزراعية الدولية (Global GAP)، و اتبعت هذه النظم لتصبح من الحياة اليومية للدورة المستندية فى مزرعة الهجان.

مراحل تطور المزرعة

2012
2013
2014
2015
2016
Click Here
Previous slide
Next slide

جاليري الصور

الموقع